خبير المتفجرات الحوثي يسقط بيد قوات الشرعية (صورة)

تمكنت قوات الجيش الوطني بدعم من طيران التحالف العربي، أمس، من الإيقاع بمسؤول وحدة التفجيرات في جماعة الحوثي المتمردة بجبهة اليتمة التابعة لمحافظة الجوف، المدعو أحمد محمد مساعد، خلال إصابته بجروح، قبل أن يقوم رجال الجيش الوطني بمعالجته.

ونقلت صحيفة “الوطن” السعودية عن مصادر عسكرية أن القيادي الحوثي ادعى أنه في جهاد لمقاتلة عناصر تنظيم داعش، مشيرا إلى أن 9 مقاتلين حوثيين يعملون معه في مربع خليقر لم يتناولوا الطعام بسبب تركهم في مواقعهم دون السؤال عنهم.

من جانبه، أوضح رئيس التوجيه المعنوي العقيد يحيى الحاتمي، أن القيادي المقبوض عليه يعد من أخطر العناصر الحوثية الإرهابية، ولديه معلومات ضخمة جدا، وهو المسؤول المباشر عن زراعة المتفجرات والتفخيخ في جبهة اليتمة على الحدود مع السعودية، باعتبار الخبرات التي يمتلكها في هذا المجال.

وأشار الحاتمي إلى أن القيادي المقبوض عليه تم إيقافه بعد مقتل من كانوا حوله وفرار العناصر المتبقية، قبل أن تنفد الذخيرة من حوله ويجد نفسه محاصرا من كل الجهات، وتم إسعافه من قبل عناصر الجيش الوطني.

ولفت الحاتمي إلى أن اعتراف القيادي بشبكات الألغام ومواقعها أمر في غاية الأهمية، وتمت الاستفادة من المعلومات التي بحوزته في تمشيط عدد من المواقع الاستراتيجية، مبينا أن سقوطه بيد الشرعية بمثابة ضربة قاصمة للميليشيات المتمردة، نظرا لأسماء القيادات الحوثية والمناطق الاستراتيجية التي بحوزته.

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.