مارك يستجيب للضغوط ويعد بالتفاعل مع حلب

اليمن الان – متابعات

استجاب مارك زوكربيرج مؤسس ومدير شركة (فيسبوك) لمطالبات عشرات الآلاف من مستخدمي موقع التواصل الاجتماعي الأشهر عالمياً بالتفاعل مع قضية المجازر التي تحدث في حلب، مشيراً إلى أنه بصدد إعداد تحسينات تقنية بهذا الخصوص.

استجابة مارك جاءت بعد تحذيرات الآلاف من رواد ” فيس بوك” بإغلاق حساباتهم ما يسبب بخسائر كبيرة للشركة التي تروج لنفسها من خلال عدد مستخدميها الذي تجاوز 1.6 مليار مستخدم فعّال.

واستجاب “مارك” لمطالبات رواد موقع التواصل الاجتماعي، ورد على أحد الرسائل التي طالبته بمساندة سوريا.

وقال في تعليقه “فيس بوك سيقوم بتقديم الدعم والتغطية الإعلامية لإنقاذ حلب، وأيضاً التواصل مع الأمم المتحدة ومكاتب اليونسكو، شكراً لتذكيرنا”.

وأضاف: “نحن نهتم بكل الناس على حد سواء، ونحن سوف نعمل بجد لمساعدة الأشخاص الذين يعانون في كثير من هذه الحالات بالشكل الذي نقدر عليه”.

 

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.