بحاح الكارثة عليك أن تخرس !!

_بحاح مخترع الهدنة الإقتصادية مع الانقلابيين والتي ظلت هدنته تغدقهم بالأموال وربما كانت سبب بقائهم إلى اليوم عليك أن تخرس
_بحاح الذي ظل نائبا للرئيس ورئيسا للوزراء في أدق وأخطر مرحلة ومع ذلك لم يقدم شي !!
_بحاح الذي عمل خلال فترة عملة مع الحكومة بسلبية كانت ترهق الاصوات الوطنية لسوء إدارته
_ بحاح الذي كان يتجاوز الإجماع لدى قوى الشرعية في ضرورة نقل البنك ويقف حائلا أمام أي خطوات من شأنها ضرب الانقلابيين
_بحاح الذي كانت حتى تصريحاته في بداية الحرب لاتتوافق مع مستوى الحدث التاريخي الكبير
_ بحاح الذي تحول من ثاني أكبر رجل في الدولة إلى أداة تحركها أحلام المراهقين
بدلا من أن يقف مع الحكومة الجديدة والرئيس الذي عينه مستشارا له تحول إلى اداة تحاول هدم مابني بعد إخفاقاته ، يتبادر إلى ذهن كل متابع أن تحركات الحكومة في المناطق المحررة برئاسة د.بن دغر قد أصابت بحاح بالغيرة فأصبح يتحدث بلغة المنتقم لا لغة المصلح وفي الحقيقة
لو كنت مكان بحاح لكان أقل ما أقدمه أن أسكت فهل سيخرس بحاح الكارثة !!
#محمد_المهدي

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.