الرئيس التركي اردوغان يتنحي من منصبه والسبب؟!

تنحى الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، عن منصبه، لعدة دقائق، وبشكل رمزي، لأحد الأطفال الذين استقبلهم، اليوم السبت، في المجمع الرئاسي بالعاصمة أنقرة، بمناسبة عيد “السيادة الوطنية والطفولة” الذي يوافق 23 أبريل / نيسان من كل عام.

وبحسب مراسل الأناضول، استقبل أردوغان، اليوم، وزير التعليم نابي أوجي، برفقة عدد من الطلاب الأطفال، بمناسبة العيد المذكور، وتطرق مع الحضور إلى الحديث عن عدد من القضايا التي تقتضي من أطفال اليوم ، ورجال المستقبل، همة كبيرة من أجل رفعة البلاد.

وتحدث أردوغان، مع الأطفال في عيدهم، عن الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم في سبيل حماية تركيا ، متمنيا الرحمة لهم، مضيفا في ذات السياق “أسر وأطفال شهدائنا في عهدتنا، لذا فإننا نعمل على بناء تركيا المستقبل، وأن نضعها بين أيديكم، لتنتقل تلك الأمانة التي نحملها على عاتقنا، من جيل إلى آخر “.

وجلست الطفلة “باشاق طهان” (11 عاما)، عقب ذلك، على كرسي رئاسة الدولة، قائلة “باسمي وباسم كل الأطفال أوجه شكري إلى رئيسنا أردوغان ، الذي منحني فرصة استلام هذا المنصب، وأهنئ جميع الأطفال بعيدهم، واتمنى لهم قضاء أيام جميلة مع أهلهم وأصدقائهم وأحبتهم “.

وفي اللقاء الذي جرى بقاعة مجلس الأمن القومي في المجمع الرئاسي ، تبادل الأطفال الحوار مع الرئيس التركي، وعزفت الطفلة طهان، مقطوعات موسيقية منها النشيد الوطني للبلاد، كما وجه الصحفيون لها عدة أسئلة عن سياسة الدولة التركية ، بصفتها رئيسة البلاد.

وتحتفل تركيا بعيد “السيادة الوطنية والطفولة”، في 23 أبريل من كل عام، وهو التاريخ الذي وضع فيه أيضا حجر أساس الجمهورية التركية ، وافتتاح مجلس الأمة الكبير (البرلمان) عام 1920

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.